أمراض النساء وعلاجها بالأعشاب

عكاشه عبد السنان الطيبي

أمراض النساء وعلاجها بالأعشاب

المؤلف:

عكاشه عبد السنان الطيبي

المحقق: المترجم:
الموضوع : الطّب الناشر: دار اليوسف
نسخة غير مصححة

الضغط موجوداً قبل ابتداء الحمل فلا يعتبر ذلک تسمماً في الحمل.

والآن تري ما هي الکيفية التي تمکِّن الحامل من اتقاء هذه الأعراض؟

بداية لابد أن تکون هناک مراقبة منتظمة للحامل خلال شهور الحمل يتم فيها قياس الضغط والوزن وتحليل البول. إن هذه المراقبة المنتظمة هامة جداً في کشف أي مرض مبکر قبل استفحاله ومن ثَمَّ معالجته ببساطة .. الأمر الثاني في الوقاية يمکن في الغذاء فيجب علي الحامل أن تقلل من استعمال ملح الطعام في الأکل عند ملاحظة ظهورالتورم ، في هذه الحالة يمکنها الاستعاضة عن الملح بالخل أو الليمون ، کما أنه قد ثبت خطأ الظن القائل بأن الحامل التي تعاني من التورم وارتفاع ضغط الدم ، عليها أن تقلل من تناول اللحوم وبقية الأطعمة الزلالية في طعامها فعلي العکس تماماً علي الحامل أن تکثر من تناول اللحوم والکبد والکلاوي وغير ذلک من الأطعمة التي تحتوي علي البروتينات إضافة إلي الإکثار من تناول الخضروات والفاکهة لما فيها من عناصر معدنية وفيتامينات ذات أهمية کبيرة في معالجة تسمم الحمل .. والشيء الهام هنا في الوقاية من أعراض تسمم الحمل هي راحة الحامل .. فعلي الحامل ملازمة الفراش بقدر الإمکان والتخلي عن مجهود شاق بل وأيضاً أعباء المنزل ومسؤولياته. ويمکننا هنا أن نذکر الأعراض التي تنذر بوجود ارتفاع في ضغط الدم والتي تشير إلي بدايات إصابة الحامل بتسمم الحمل .. هذه الأعراض تتحدد في نقص أو امتناع البول وصداع شديد يصيب مؤخرة أو مقدمة الرأس إضافة إلي ألم في أعلي البطن وقيء وأخيراً زغللة أو ازدواج في المرئيات .. إن هذه الأعراض کلها نذر خطرة تحتاج إلي تدخل طبي سريع.

العقم ومعالجته

الزوجان اللذان لم ينجبا خلال سنتين ، برغم الاتصال الجنسي المتکرر بينهما کل أسبوع يفترض أنهما في حالة عقم ، قد يکون الرجل السبب ، وقد تکون المرأة السبب.

وأحياناً .. يکون الاثنان السبب ، ويکون الاثنان بالتالي المريضين اللذين يجب معالجتهما صحياً ونفسياً من العقم ، ولابتحقق تشخيص المشکلة بنجاح إلا بوجود الاثنين ويقتضي تعاونهما الإجراءات التالية ، أو بعضاً منها ، حسبما تکون الحالة وحسبما يري الطبيب المختص.

تاريخ الزوجين الصحي والجنسي

يبدأ الطبيب المختص باستعراض وافٍ للتاريخ الصحي للزوجين؛ محاولاً معرفة الحوادث أو الأمراض التي حدثت للزوجين ولها تأثير علي الإخصاب؛ أي علي أجهزتهما التناسلية. وقد يکتشف علي سبيل المثال أن الزوج أُصيب بالنکاف ( أبو کعب ) ، وهو مرض إذا

١٤١

أُصيب به الذکر بعد السنة العاشرة من عمره قد يؤثر علي خصوبته.

وقد يکتشف الطبيب أن الزوجة عانت من اضطراب في الغدة الدرقية ، أو انتظام العادة الشهرية ، وکذلک الإصابة بالأمراض الزهرية ، والدرن ، وأمراض الدم أو الالتهاب في الأجهزة التناسلية کلها تسبب العقم. ومتي عرف الطبيب تاريخ أي مرض من هذه الأمراض ، التي أصابت الزوجين أو أعضاء أسرتيهما .. فقد يعثر علي الدليل المجهول.

بعد تدوين التاريخ الصحي ، وفهمه .. يعمد الطبيب إلي تسجيل تاريخ جنسي لکلا الزوجين ، علي حدة وبانفراد. وبعد أن يجوب في دنيا الزوجين الماضية والحاضرة سواء الصحية والجنسية .. فقد يجد الطبيب سبباً کامناً في ناحية قصية أو رکن معتم من هذا التاريخ؛ فإذا کان لايتعدي الجهل بالوضع الصحيح للجماع ، أو جهل الزوجة بأن تعمد إلي النضج الفوري ( التشطيف ) بعد الجماع مباشرة ، وعندئذٍ يصدر الطبيب التعليمات اللازمة للزوجين. ولکن إذا کشف البحث عن علة صحية للعقم ، تتطلب مزيداً من البحث والتحقيق ، فسيمضي الطبيب قُدُماً في هذا السبيل ، ومتي وضع يده علي موطن الداء وشخّص العلة تشخيصاً صحيحاً هان العلاج ، وهان الشفاء.

علاج العقم بالأعشاب والنباتات الطبية

١ ـ جذر قرنفلي Geum Urbanum يؤکد البعض أن استعمال الجذور من الداخل يقوي القلب والدماغ ، ويحسّن الذاکرة ، ويزيل الاضطرابات النفسية ، کما يقوّي الأعضاء التناسلية عند الجنسين ، ويساعد علي إزالة العقم.

ويعمل المستحلب الطرق المعروفة وبنسبة ملعقة صغيرة من الجذور ( المفرومة ) لکل فنجان من الماء الساخن بدرجة الغليان ، ويشرب منه ( ١ ـ ٢ ) فنجانن في اليوم بجرعات صغيرة ( ملعقة صغيرة في کل مرة ).

٢ ـ مرزنجوش ( مردقوش بري ) Oridnum Vulgare : يستعمل مستحلب الأزهار وأغصانها المجففة لمعالجة آلام أسفل البطن التشنجية قبيل أو أثناء الطمث ( الحيض ) والعقم عند النساء ، وذلک بغلي مقدار جرامين من الزهور في فنجان ماء ، وشرب مقدار فنجانين من المغلي في اليوم علي جرعات متعددة.

٣ ـ ناعمة مخزنية : قويسة ، قصعين : يشرب مستحلب الناعمة المخزنية لمعالج العقم عند النساء ، ويعمل بالطرق المعروفة ، وبنسبة ملء ملعقة صغيرة من العشبة لکل فنجان من الماء الساخن بدرجة الغليان ، ويشرب منه فنجان واحد مرتين في اليوم.

٤ ـ هدال ( دبق ) Viscum Album : يوصي قدماء الأطباء بتجربة استعمال

١٤٢

مسحوق الهدال ( ربع ملعقة صغيرة ثلاث مرات في اليوم ) لمعالجة العقم عند النساء.

٥ ـ مستحلب القصعين : ملعقة صغيرة من رؤوس الأغصان الموشکة أن تزهر لفنجان ماء يشرب وحده في اليوم منقسماً إلي دفعتين.

٦ ـ منقوع القنطريون الصغير : قبضة تنقع في لتر ماء أو نبيذ أبيض مدة ثماني ساعات وتؤخذ ملعقة کبيرة قبل کل من وجبات الطعام في اليوم ولمدة عشر أيام أو خمسة عشر يوماً بين حيض وحيض.

٧ ـ شرب الحليب المستدر من أنثي الحمار : وذلک وشک الطهرمن الحيض.

٨ ـ العسل : تشرب المرأة کل يوم ، ولمدة أسبوع ، بعض العسل مذوباً بالماء وفيه غرام من نشارة العاج. يمکن من مدة إلي مدة العودة إلي هذا العلاج.

٩ ـ مضاجعتها أثناء اليومين الأخيرين من طمثها.

١٠ ـ شربها صباحاً علي الريق کوباً من الحليب مذوباً فيه درهم من کبش القرنفل المنعم وذلک فور طهرها من الحيض.

وفي حالة عدم وجود عيب خلقي أو عضوي يمنع الحمل فإنه قد يمکن زيادة درجة الخصوبة وبالتالي زيادة فرصة حدوث الحمل بالوصفات التالية من الأعشاب والنباتات :

١ ـ جذور شجر التين الهندي : وتؤخذ بالنظام التالي : تجفف الجذور ثم تطحن لعمل بودرة ثم تخلط مع کمية من اللبن تعادل وزنها خمس مرات .. وتؤخذ في المساء لمدة ٣ ليالٍ متتالية بعد انتهاء الدورة الشهرية مباشرة .. مع تجنب تناول أي طعام أو شراب بعد ذلک وحتي الصباح. ويکررذلک بعد انتهاء کل دورة التالية حتي يحدث حمل.

٢ ـ شاي العُشبة : ويجهز بإضافة ملعقة من العشب المجفف إلي فنجان ماء مغلي ، ويترک لينقع لمدة ١٠ دقائق ، ثم يصفي. يشرب يومياً مثل هذا الفنجان مرتين. يساعد هذا العشب علي زيادة درجة الخصوبة ، بالإضافة لتأثيره کمنشط جنسي.

٣ ـ أوراق شجر البرقوق : يوصف مغلي أوراق شجر البرقوق لعلاج حالات العقم والإجهاض المتکرر الناتجة عن اضطرابات المبيض أو بطانة الرحم .. ويرجح أن هذه الخصائص العلاجية ترجع إلي تنشيط إنتاج هرمون البروجستيرون ، والمساعدة علي امتصاص فيتامين « هـ ».

فيتامينات ضرورية لزيادة الخصوبة

وجد أن هناک علاقة بين الناحية الغذائية وضعف القدرة علي الإِنجاب فيجب بصفة عامة

١٤٣

الإقلال من تناول هذه المأکولات :

ـ الدهون والمأکولات الدسمة.

ـ المأکولات الحريفة.

ـ المأکولات المحمرة في الزيت أو السمن.

ـ المشروبات المحتوية علي الکافيين ، أي القهوة والشاي والکولا.

ـ المخبوزات من الدقيق الأبيض.

ـ السکر الأبيض والحلويات.

ويذکر بعض الباحثين بالمنظمة القومية للصحة البيئية بالولايات المتحدة. ( National Institute Of Environmental Health ).

إن تناول المرأة يومياً لفنجان واحد من القهوة المرکزة يقلل من فرصتها في الحمل بنسبة قد تصل إلي النصف بالنسبة لغيرها ممن لايعتدن علي تناول القهوة. ولذلک فإنه يجب الامتناع أو الإِقلال من تناول القهوة في حالة الاستعداد للحمل ( کالعروس في شهر العسل ) أو في حالة وجود صعوبة في الحمل .. کما يجب کذلک الإِقلال من المشروبات الأخري المحتوية علي الکافيين وهي الشاي والکولا والکاکاو.

أما المأکولات المفيدة لزيادة الخصوبة والقدرة علي الإِنجاب فهي المحتوية علي نسبة مرتفعة من فيتامين «ج» و « هـ » والزنک. فقد وجد أن تقديم هذه الأنواع بکميات کافية يمکن أن يرفع من خصوبة المرأة.

ويجب علي المرأة التي تجد صعوبة في الإنجاب أن تتناول يومياً مقدار ١٠٠٠ ملجم من فيتامين «ج» و ١٠٠ وحدة دولية من فيتامين « هـ » و ٣٠ ملجرام من الزنک ويتوافر فيتامين «ج» في الموالح عموماً مثل الليمون والجريب فروت والبرتقال.

ويتوفر فيتامين « هـ » في الحبوب غير منزوعة القشرة وفي زيت الخضروات وفي المکسرات کالبندق واللوز .. ويتوافر الزنک في العديد من الأطعمة کالخضروات والفواکه مثل التفاح والکمثري والخس.

في علاج المرأة التي لم تحض والدم المغور

لجلب الدم المغور أو مفسودة : تأخذ نشادر وفريبون وزنجار وشبّ وسعد وتسحقهم وتستليق بهم المرأة من الوقت للوقت ، بعدما تعجنهم بشيء من الماء وإن کان ماء السواک فهو أبلغ ترجع بکراً ، ويأتيها الدم بإذن الله تعالي اهـ.

١٤٤

لجلب الدم المغور : تأخذ اللوبان والمصطکي والخزامة والقرفة أجزاء سواء ، وتدقهم وتخلطهم بماء السواک وتستليق بهم المرأة فإنها يأتيها الدم اهـ.

علاج المرأة التي ينقطع حيضها : تعلق العسل مع الزنجار يأتيها الحيض.

علاج المرأة التي لم تحض : تأخذ الحرمل وتسحقه وتستليق به وتلعقه في العسل ثلاثة أيام فطوراً ، فإن الحيض يأتيها اهـ.

لجلب الدم المغور من المرأة : تأخذ النشادر المصرية والسواک الخلالي ، وزنجفور أحمر وحبّ الفجل وحبّ الحرمل ونوار الدفلي ، ونوار الإمام وهو سواک الرعيان ، وتبخر بهم المرأة المصفحة تبرأ بإذن الله تعالي اهـ.

علاج انقطاع الحيض عن المرأة وارتفاعه : تأخذ الفوة والحلبة مطبوخة بماء وتشربها ثلاثة أيام ، تنفع لما ذکرنا اهـ.

لجلب الدم المغور : تأخذ اللوبان والفريبون وتهرس الجميع ، وتستليق بهم عند المغرب ، وال يجامعها إلا بعد المغرب.

لتسهيل الحيض إذا عسر علي المرأة : تأخذ الفوة ، وتهشمها بقشورها ثم تنقعها بالماء إلي الصباح ثم تشرب منه المرأة علي الريق فإنها تحيض بإذن الله تعالي.

للمرأة التي غار دمها علي الصغير الذي في بطنها وهو حيّ : تأخذ فتيلة حرير أحمر ويکون طولها من قرنها إلي ساقها ، وتأخذ عقد متاع القصب ، وتحطهم في ماء الورد ، وتقرض عليهم الفتيلة المذکورة بالمقص علي العقد في وسط ماء الورد وکذلک العقد أيضاً تقرضهم في الماء وتشربهم المرأة علي الفطور ، وتأخذ عرق نياز أزرق ، وتمرغه بالزيت وتبخر به تحتها فإنه يرتفع الدم عنها ويقوم الجنين إذا کان حياً بإذن الله تعالي اهـ.

علاج الدم المفرط من المرأة : وينقع التي تجد في خاصرتها وفي رحمها مغصاً تأخذ دقيق القمح وتخلطه مع عفص غير مثقوب مدروساً مغربلاً ويطبخ بشراب طبخاً قليلاً ، والزم علي السرة ينفع من نزف الدم من النساء اهـ.

علاج المرأة التي کثر حيضها وأرادت حبسه عنها : تأخذ کحلاً أثمد ورماداً وزد معهم عفصاً مدقوقين کل واحد من أطراف الآس الرطب منه يدق ويعصر ماؤه وتبل به صوفة وتتحمله في فرجها تفعل ذلک في کلّ يوم مرتين وحين تنام فإنه نافع إن شاء الله تعالي صحيح مجرّب.

علاج إفراط الدم من المرأة في غير وقته : يؤخذ قشور الرمان والعفص ، ويدق الجميع ويعجن بعصارة الريحان ويجعل في ليقة صوف وتتحمل المرأة بالصوفة فإنه نافع جيد مجربّ اهـ.

١٤٥

علاج إفراط الدم من المرأة بغير إرادة : تأخر ثمرة الطفة قدر أوقيتين ، وتدقه وتأخذ ورق العوسج وتدقه وتعصر ماءه وتخلطه مع ثمرة الطرفة وتشربه المرأة فإنه نافع غاية کما ذکرنا.

علاج انقطاع الحيض : فمن انقطع الحيض عنها من النساء ، استعملت هذا الشياف فإنها تحيض ولکن تحترزه الحمل لئلا يسقط جنينها ، ولو کان کبيراً وصفة هذا الشياف تأخذ جواشير ووسق وقنطرين أجزاء متساوية وتدقهم وتعجنهم بمرارة ، وتجعلهم شيافاً قدر نواية وتستعمل اهـ.

علاج إفراط الدم : تأخذ الکرفس والمقدونس من کلّ واحد قبضة وتجعلهم في قدرة وتصبّ عليهم الماء وتغليهم علي النار وتذوبهم ، ثم بعد ذلک تصفي ذلک الماء ، وتشرب منه ثلاث صباحات مسخناً ، فإنه نافع جيد مجرب.

لرفع الدم : تشرب المرأة لبن الحمارة فإنه يرتفع عنها الدم وتبرأ بإذن الله تعالي.

لرفع الدم ووجع الأرحام : تشرب من الصمغ العربي کل يوم مثقالاً في أوقية سمن بقري ، فإنها تبرأ بإذن الله تعالي.

لرفع الدم : تأخذ علي برکة الله تعالي دم الإخوة وتدقه ناعماً ، وتأخذ عظم الدجاجة وتسخنة علي النار قدراً يسيراً بين المائع والجامد ، وتثقب الفضة من قرنها وتحرّکها بعود وتضع فيها مقدار درهمين من دم الإخوة المدقوق وتحرّکه أيضاً حتي يمتزجا في بعضهما بعضاً ، وتشربُه علي الريق وتداوم علي ذلک ثلاثة أيام أو أکثر فإنه نافع صحيح مجرب ، ولکن بشرط أن اليأکل في أيام المعالجة لحماً ولا ما فيه دسم لئلا يضره ويحتاج في هذه الأيام إلي أکل الخبز الناشف ، ويقلل من شرب الماء ففي اليوم الأوّل يبقي دمه أحمر وفي الثاني أبيض وفي الثالث ينقطع عنه الدم بإذن الله تعالي اهـ.

في علاج عدم الحبل

اعلم أن ثقاف المرأة عن الولادة من وجهين :

فأما من کانت معقودة الرحم وکانت من قبل الجان فعلاجها بعروق أوضمي أو عروق خزامي فإن ذلک نشرة الجان فتقفل عليها وتجعل القدرة تحتها حتي تفرق ، وتأکل اللحم وتشرب المرقة ، وتأکل ذلک الطعام الذي طاب عليه اللحم اهـ.

وإذا کانت مثقفة تأخذ عروق السالوس وهو الکلخ وتيبسه وأطعمه لها في دشيشة الشعير المسوس مع الثوم علي ثلاث غدوات ، تحمل بإذن الله تعالي اهـ.

وإذا کان رحمها منقلباً مائلاً أو مرتفعاً تتحمل المرأة بماء الحلبة مطبوخاً طبخاً عظيماً

١٤٦

مربباً وتدهن جوفها وظهرها فإنها بإذن الله تعالي اهـ.

وإن کان رحمها به إرجاجاً وعلامة ذلک ليلة يجامعها زوجها يري في منامه ما يهوله وما يفزعه ، أو هي تري ذلک.

العلاج لذلک : تأخذ عروق الکراث وتغليها في سمن ثم تشربه سخناً قدر ما تحمل وتدهن به بطنها ، وظهرها ثلاثة أيام ويأتيها زوجها فإنها تحمل بإذن الله ، وإذا کانت المرأة تحيض يؤخذ کحل مارس ومرارة بقرة سوداء ، ويدق ويخلط بسمن وتتحمل المرأة بهما في صوفة ثلاثة أيام ويأتيها زوجها ، فإنها تحمل بإذن الله تعالي ، وإن کان في رحمها شحم حنظل يدق فم الرحم والولادة تأخذ مرارة بقرة سوداء وکموناً کرمانياً ومصطکي وشحم حنظل يدق الکل ويمرج بدهن بلسان ودهن سوسن وتتحمل المرأة به صوفة خمسة أيام ويأتيها زوجها ، فإنما تحمل بإذن الله تعالي.

وإن کان في رحمها أم الصبيان وينحل بها الحيض ، فلا تصل إلا وهي حائض تأخذ شحم الماعز وتدقه وتأخذ منه دهناً ثم تخلطه مع کأس لبن بقر وتدهن بها فرجها ويأتيها زوجها فإنها تحمل بإذن الله تعالي اهـ.

وإن کان في رحمها ريح الجوف ، وعلامته أنه إذا جامعها زوجها وضعت النطفة في ساعتها تأخذ مرارة بقر وبزر قطوناً وتتحمل المرأة بها في صوفة ويجامعها زوجها فإنها تحمل بإذن الله تعالي اهـ.

للحمل : تأخذ زنجاراً وفلفلاً وحبّ رشاد والکمامين ومنفاح الأرنب الذکر والنشادر وتجعلهم في عسل زعتري وتستليق بهم المرأة بعد طهرها من الحيض اهـ.

للحمل : إذا حرق الفأر واستليقت به المرأة ، عند الجماع ، فإنها تلد بإذن الله تعالي.

للمرأة العاقر : تأخذ الهدهد وتطبخه في ماء الجلجلان وتشربه علي الريق فإنها تحمل بإذن الله تعالي.

للحمل : تأخذ المرأة الکلخ وتدقه ناعماً وتعمل منه عصيدة شعير مسوس ، وتفطر عليها ثلاثة أيام بالزيت فإنها تحمل بإذن الله تعالي.

للحمل : تأخذ الزنجبيل والفلفل وجوزة الشرک وشيئاً قليلاً من الفربيون وتدرسهم ناعماً وتذرذرهم علي شريحة اللحم البقري مشوياً وتأکله عند طهرها من الحيض ويأتيها زوجها فإنها تحمل بإذن الله تعالي ، وهو مجرب صحيح اهـ.

للحمل : تأخذ بيض الديک وتحرقه حتي يصير رماداً وتجعل ذلک الرماد في الماء وتشربه علي الريق فإنها تحمل إن شاء الله تعالي اهـ.

١٤٧

لحمل العاقر : تأخذ الکسبر البري تفاح الحان فإن فيه منافع کثيرة ، فتأخذه المرأة وتأکله في الشريحة اللحم من الکتف أو من وجه الساق أو من فخذ الشاة أو من لحم العجل ، فإنها تحمل بإذن الله تعالي اهـ.

للمرأة العاقر : تأخذ عروق تفرفرة ، وتطبخها ، وتجعلها في منديل وتوقد حتي تنطبخ وتعصر علي مائها الثوم تفعل ذلک ثلاثة أيام فإنها تحمل بإذن الله تعالي وتستليف بالعسل ، ويطؤها زوجها فإنها تحمل ، وهو مجرب صحيح اهـ.

للمرأة العاقر : تأخذ المحلب والقرنفل جميعاً وتخلطهم بشيء من رماد الکبار ، وتجعل ليقتين في صوفة مودحة وتنقعهم في العسل وتستليق بهم المرأة بعد طهرها من الحيض کل ليلة واحدة أي بصوفة وتشرب من المرق فإنها تحمل بإذن الله تعالي.

للحمل : تأخذ مرارة السنور وتغمس فيها صوفة وتتحمل بها المرأة مع شيء من دهن البلسان ودهن ناردين ودهن بان فإنها تحمل بإذن الله تعالي.

للحمل : الخواص إذا تبخرت المرأة في وقت حيضها في کل يوم ثلاث مرات بشعر رجل ثم اغتسلت وجامعها زوجها ، حملت من ساعتها اهـ.

للحمل : قال خير بن إسحاق إذا أخذت المرأة حب الخروع ونقعته بماء يوماً وليلة وأخذت منه بصوفة واستليقت بها ، ثم جامعها زوجها ، حملت بإذن الله تعالي اهـ.

للحمل : إذا أخذت المرأة منفحة الأرنب ، وأذابتها بزبل وحملتها قبل الجماع حملت بإذن الله تعالي.

للحمل : إذا تحملت المرأة بصوفة قد لطخت ببول کلب وقت طهرها ووطئها زوجها حملت من ساعتها.

للحمل : تأخذ منفحة الأرنب ، وبعرها وعسلاً أجزاء سواء يدق الجميع ويخلط بالعسل ، ويستعمل ثلاثة أيام بصوفة وتأمر المرأة أن تشرب نشارة العاج فإهنا تحمل ولو کانت عاقراً.

للحمل : يؤخذ أصول السوسان وبعر الأرنب وصمغ اللوز من کل واحد درهمين يدق الجميع ويخلط بدهن بان ويغمس فيه صوفة وتتحمل المرأة تسعة أيام کل ثلاثة أيام دفعة ثم يجامعها زوجها فإنها تحمل.

للحمل : يؤخذ زعفران وميعة ومصطکي من کل واحد درهمين سادوس هندي درهم شمع ثلاثة دراهم ودهن ناردين أو دهن ورد ما يکفيه يذاب الشمع والدهن ويخلط فيه الأدوية ، وتتحمل به المرأة في صوفة فإنها تحمل وهو جيد.

١٤٨

للحمل بالتباخير : تبخر به المرأة فإنها تحمل يؤخذ دار شيشعان ، ووبر أرنب وسداب يابس بالسواء يدق وينخل ويعجن بشمع ويتخذ أقراصاً وتبخر به المرأة بعد الطهر من الحيض فإنها تحمل سريعاً صحيح مجرب اهـ.

للحمل : تأخذ عروق الدريسا ، اسحقه وارم فيه القمح في الماء في برمة حتي ينتفخ وتيبسه وتطحنه ، وتعمل منه دشيشة ثلاثة أيام علي الريق تحمل بإذن الله تعالي اهـ.

للحمل : تأخذ منفخة الأرنب الذکر وکرشتها وتشربهم المرأة بعد طهرها من الحيض فإنها تحمل اهـ.

للمرأة العاقر : تأخذ عرق الجوز وتدقه وتخلطه بالبسيسة ثلاثة أيام تسعة عبابيد ، وتستليق منه مع العقاقير الحارة اهـ.

للحمل : تأخذ حليب فرس وتسقيه للمرأة من غير علمها به أنه حليب فرس ويجامعها زوجها في تلک الساعة التي شربت فيها فإنه نافع للحمل ، ذکره الشيخ الدميري الشافعي في حياة الحيوان.

للحمل : تطبخ الحلبة وتتحمل بها المرأة في صوفة مودحة ثلاثة أيام ، وتدهن به المرأة ظهرها ، وبطنها ثلاثة أيام ويجامعها زوجها فإنها تحمل بإذن الله تعالي.

للحمل : صحيح مجرب تأخذ عروق المثنان الرخص واطبخه وصف ماءه ، وتشربه المرأة علي الريق ، بعد الغسل ، ويأتيها زوجها تحمل بإذن الله تعالي اهـ.

للحمل : تأخذ زرنيخاً أحمر وجوزة الشرک أجزاء سواء ، يسحق الجميع ويخلط بشمع ، وتبخر به المرأة بعد الغسل ، ويأتيها زوجها تحمل بإذن الله تعالي اهـ.

للمرأة العاقر : تأخذ الزاج القبرصي وعسلوج الحرمل ، والزنجار العراقي وسکراً ولوباناً ذکراً من کل واحد مثقالاً ، وتدقهم ناعماً وتخلط ذلک الشيء بصفر قطران الأرز وتجعل کل يوم منهم في خرقة وتتحمل بها عند النوم وعند الصباح أسبوعاً ويأتيها زوجها وتحمل هذه الأسماء عليها في خرقة البسملة ( شهد الله ) إلي ( الحکيم ) ، ( وتحسبهم أيقاظاً ) إلي ( بالوصيد ) ، ( الله يتوفي الأنفس ) إلي ( مسمي وهو السميع البصير ).

للحمل : تأخذ مرارة الغزال وتجعل فيها فتيلة وتتحمل بها المرأة في فم الرحم ، ويأتيها زوجها فإنها تحمل بإذن الله اهـ.

للمرأة العاقر : تأخذ ذکر القنفذ وتحرقه کله وتجعل معه الحلبة والقمح المقلي وتطحنهم جميعاً وتلعقهم بالعسل ثلاثة أيام بعد العشاء ، فإنها تحمل بإذن الله تعالي اهـ.

١٤٩

للحمل : إذا أردت أن تحمل المرأة تأخذ قدرة تجعل فيها الماء والحرمل واطبخه واجعل عليه الکسکاس ، واعمل فيه الکسکس حتي يطيب فإذا طاب نزله ويبسه للشمس فإذا طهرت من الحيض ، تفطر من ذلک الکسکس وتجعل عليه البصل والزيت ، وتفطر عليه سبعة أيام ، وکلّ ليلة يجامعها زوجها ، فإنها بإذن الله تعالي اهـ.

للحمل : يؤخذ من البعيثران اليابس مقدار ملعقة صغيرة وتسحق ناعماً جداً ، من ثَمَّ في مقدار يسير من عسل النحل الصافي وتلف هذه الکمية في قطعة قماش صوف نظيفة وذلک بشکل تحميلة وتتحمّل بها المرأة بعد الطهر من الميعاد بثلاثة أيام وبعد ساعة من وضع هذه التحميلة في فم الرحم يحصل الجماع بين الزوج والزوجة.

للحمل : يؤخذ من الزعفران الجيد المسحوق ناعماً نصف ملعقة صغيرة وتعجن في شيء يسيرمن عسل النحل الصافي ، من ثَمَّ تلف هذه الکمية بعد العجن في قطعة قماش صوف نظيفة بشکل تحميلة وتوضع في فم الرحم بعد الطهر من دم الميعاد بثلاث أيام وبعد مضي ساعة من وضع التحميلة وکما ذکر أعلاه في فم الرحم يحصل الجماع بين الزوج والزوجة فإن هذا الدواء من فوائده أنه يسخن الرحم ويعيد نشاطه إليه ويساعد علي الحمل بإذن الله تعالي.

للحمل : يؤخذ من حب الخروع عدد خمسة حبات وتنقع بالماء مدّة أربع وعشرين ساعة ، من ثَمَّ يؤخذ منه القدر المطلوب ويلف في قطعة صوف بشکل تحميلة وتوضع من الأمام في فم الرحم وبعد الطهر من الحيض بثلاث أيام وبعد مضي ساعة من وضع التحميلة في فم الرحم ويجب الانتباه لوضعها کما ذکر سابقاً ، من ثَمَّ يحصل الجماع بين الزوج والزوجة فإنها تحمل بإذن الله تعالي.

للحمل : يؤخذ من ورق النعناع الأخضر ملعقة صغيرة وتهرس هرساً أي دقاً يسيراً ، من ثَمَّ تلف هذه الکمية بقطعة لطيفة من الصوف الناعم وتوضع علي فم الرحم بشکل تحميلة وبعد مضي ساعة من الوقت علي وضعها في فم الرحم يحصل الجماع بين الزوج والزوجة وذلک بعد الطهر من الحيض بثلاث أيام اهـ.

في إرشاد المرأة الحامل وخاصة لأول مرة من الحمل

ألا وهو إذا تيقّنت المرأة أنها حامل.

١ ـ يجب عدم أخذ کل دواء مسهل ومع تجنُّب القيء والاستفراغ.

٢ ـ يجب تجنب قدر الإمکان الفزع والأصوات المزعجة.

٣ ـ عدم القيام بحرکة قوية ومفرطة مع عدم الوثبة والضربة.

١٥٠

٤ ـ يجب عدم القفز مهما کانت الضرورة وتجنب السعال القوي والمزعج.

٥ ـ يجب الحذر أثناء الوصال بين الزوج والزوجة ، وليس ترکه بالکلية؛ لأن الانقطاع عنه بالکليلة يسبب للمرأة عسر الولادة وبالتالي جميع هذه الأشياء التي ذکرت أعلاه مضرة وخصوصاً في أول بدء الحمل وأيضاً آخر الحمل وربّما کان سبباً لإسقاط الجنين.

٦ ـ يجب تجنب الامتالاء من الطعام ، والغضب والهم والحزن.

٧ ـ وعدم حمل الشيء الثقيل وتجنب البرد أثناء النوم في الليل «المعدة».

٨ ـ يجب تخفيف المآکل ويؤکل مراراً في وسط النهار وليس الامتلاء مرة واحدة.

٩ ـ يجب تجنب کل مأکل مدر للحيض والبول ، مثلاً : کالوبيا والحمض والکزبرة.

١٠ ـ لايخالف إذا أکلت من ثمر السفرجل والرمان الحلو والزبيب کل هذا نافع بحول الله تعالي وقوّته.

بيان الأدوية المعينة علي الحبل

مختصر تذکرة السويدي :

الأنافح : أنفحة أي الأنافح کانت إذا تحملّت بها المرأة بعد الطهر حملت. وإن کانت عاقراً.

إمساک الرجل بوله : إن أمسک الرجل بوله عن وقت خروجه زماناً له قدر ، ثم بال وجامع بعد فراغه من البول امرأته حملت.

مرارة الذئب : إذا شربت المرأة العاقر ضفدعة من الماء وفتحت فمها وبصقت فيه ، ثم رمتها في الماء ، ووطئها زوجها عقب ذلک ، حملت.

لبن فرس : إذا شربت العاقر لبن الفرس وهي لاتعلم ، ووطئها زوجها بعد ذلک ، حملت.

خصية الأوز : إذا أکل الرجل خصية الأوز ، وجامع زوجته ، حملت.

الخزامي : إذا تحملّت به المرأة العاقر بعد الطهر ثلاثة أيام متوالية ، حملت.

العليق : إذا علّق العليق بقشره علي فخذ العاقر اليمين عند الجماع ، حملت ، ويعلّق في

١٥١

المواشي علي الفخذ الشمال.

کباش قرنفل : إذا شربت العاقر بعد الطهر ثلاثة أيام متوالية من کباش القرنفل کل درهماً ، حملت سريعاً بإذن الله تعالي.

ورق الغبيراء : إذا دق ناعماً ، وعجن بمرارة بقر ، وتحملّت به المرأة العاقر بعد طهرها ، وجامعها زوجها فإنها تحمل ليومها.

القانون في الطب :

الشيلم : إذا بخر به أعان علي الحبل خصوصاً مع سويق الشعير.

أنفحة الأرنب مع الزبد : بعد الطهر تعين علي الحبل ، أو مع دهن البنفسج ، وکذلک احتمال البعرة ، واحتمال مرارة الظبي الذکر علي ما يقال ، وخصوصاً إذا جعل معها شيء من خصي الثعلب ، واحتمال مرارة الذئب والأسد قدر دانقين.

الجامع لمفردات الأغذية والأدوية :

قال الشريف : إذا شربت المرأة العاقر سبعة أيام متوالية من نشارة العاج في کل يوم وزن درهمين بماء وعسل ، ثم جومعت بعد ذلک فإنها تحبل بإذن الله تعالي. ومثله في مفردات الصقلي.

العبيثران : قال : قد جربنا العبيثران أنه إذا سحق وعجن بعسل واحتملته المرأة في صوفة أسخن الرحم الباردة وحسن حالها ، وأعان علي الحبل ولو کانت المرأة عاقراً.

ـ إذا بخر بالشيلم مع سويق ومر وزعفران وکندر وافق الحبل.

الخزامي : يسخن الرحم ويجفف سيلان الرطوبة السائلة منه سيلاناً مزمناً ويحسن حاله ويعين علي الحبل إذا احتمل في فرزجة ، مجرب.

آذريون : عن الغافقي قال : آذريون إذا احتملته المرأة العاقر حبلت.

أرنب بري : عن ديسقوريدوس قال : أرنب بري إذا حملته المرأة العاقر بعد الطهر حبلت.

مخ ساق الجمل : عن الشريف قال : مخ ساق الجمل إذا أخذته المرأة بقطنة أو صوفة احتملته بعد الطهر ثلاثة أيام ثم جومعت أعانها علي الحبل ، ومثله في مفردات الصقلي.

لعاب الخطمي : عن الشريف قال : لعاب الخطمي إذا استخرج بالماء الحار ينفع المقعدين والعقم من النساء.

الحاوي في الطب :

دهن البلسان : يعين إذا احتمل علي الحبل ، وإذا دلک به الذکر نفع من استرخائه وکان في

١٥٢

ذلک عجيباً. ومثله في مفردات الصقلي.

الذخيرة في الطب :

أنحة الأرنب : معجوناً بزبد مصفي إذا تحملته المرأة بعد الطهر أعان علي الحبل. ومثله في القانون في الطب.

دهن البلسان : التبخر بدهن البلسان ، أو عودة ، أو حبة في القبل بقمع.

مرارة الذئب : إن احتملت مرارة الذئب أو الأسد أو الأرنب أيها کانت وزن دانقين بدهن الناردين أعان ذلک علي الحبل.

شحم الأوز : يذاب مع علک الأنباط ، وتطلي المرأة رحمها يومين.

البرنجاسف : إن احتملت المرأة البرنجاسف أياماً أعان علي الحبل.

حياة الحيوان الکبري :

خصيةالديک : إذا شويت وأکلتها المرأة التي لاتحبل في حيضها قبل الطهر بثلاثة أيام وجامعها زوجها حبلت.

لبن فرس : إذا سبقت المرأة لبن فرس وهي لاتعلم أنه لبن فرس ، وجامعها زوجها من ساعتها حملت منه بإذن الله تعالي. ومثله في الرحمة في الطب والحکمة. ومثله في مفردات الصقلي ، ومثله في مختصر تذکرة السويدي.

الإيضاح في أسرار النکاح :

يؤخذ ورق الغبيراء مجففاً يسحق ناعماً ويعجن بمرارة بقر ويطلي منه الذکر ويجامع فإنه غاية إن شاء الله.

لبن الحليب : يطلي الذکر بلبن حليب ويترک عليه حتي يجف ثم يجامع به عقيب الطهر فإنه غاية.

مرارة السمک : نفع المرأة العاقر ؛ يؤخذ مرارة السمک وتغمس فيها صوفة وتتحمل بها المرأة مع شيء من دهن البلسان أو دهن الناردين فإنها تحبل.

أنفحة الأرنب : ينفع المرأة العاقر؛ يؤخذ أنفحة الأرنب وبعره أجزاء سواء ويدق الجميع ويخلط بالعسل ، ويستعمل ثلاثة أيام بصوفة ، ويأمر المرأة أن تشرب عليه کل يوم نشارة العاج فإنها تحبل ولو کانت عاقراً.

أصل السوسن : يؤخذ من أصل السوسن درهم وبعر الأرنب ، وصمغ اللوز من کل واحد درهمين ، ويدق الجميع ناعماً ويخلط بدهن البان ويغمس فيه صوفة وتتحمل بها في کل

١٥٣

تسعة أيام ثلاث دفعات کل ثلاثة أيام دفعة ، ثم يجامعها الزوج فإنها تحبل.

تسهيل المنافع :

من الأدوية المعنية علي الحبل فمن الجيد : أن يؤخذ لذلک سرة المولود التي تقطع ، وهو الذي يسمي السرة ، فيؤخذ منه قدر العدس ، وينقعها في الزيت يوماً وليلة ، تؤمر المرأة أن تحملها ، ثم يصبر ساعة ، ويجامعها الزوج ، فهو عجيب مجرب.

قال الحارث بن کلدة؛ إن أردت أن تحبل المرأة ، فمشها في عرصة الدار عشرة أشواط ، فإن رحمها ينزل ، ولا يتخلف.

قال بعضهم : إن التحمل بالخطم ، نافع للحبل.

ـ مما يعين علي الحبل : أن تتحمل المرأة بالأشياء المسخنة للرحم ، مثل : الزعفران ، والعسل ، والبعثيران ، کما قال السمرقندي في کتاب الأسباب والعلامات.

ـ إذا سحق البعثيران ، وعجن بعسل ، وتحملته المرأة في صوفة سخن الرحم البارد ، وأحسن حالها ، وأعان علي الحبل ، ولو کانت عاقراً. کذلک إذا تحملت المرأة بالزبد بعد طهورها ، وجامعها زوجها ، حملت کما قال في الدرة.

حياة الحيوان الکبري :

دماغ الأرنب : إذا أکلت منه المرأة وتحملت منه ، وباشرها زوجها ، فإنها تحبل بإذن الله تعالي.

کتاب الأغذية والأدوية :

إذا تبخرت النساء بدهن البلسان : أعان علي الحبل الممنوع من الرطوبة والرياح الغليظة ؛ لأنه نشاف وبخاصة رطوبات الأرحام.

رجوع الشيخ إلي صباه :

يؤخذ ورق الغبيراء مجففاً يسحق ناعماً ويعجن بمرارة بقر ويطلي به الذکر ، ويجامع. ومثله في مختصر تذکرة السويدي.

زبل الغنم : يؤخذ ويداف بدهن الورق ويطلي به الذکر ، ويجامع ، فإنه يزيد في الماء ويعين علي الحبل.

زبل الفيل : يؤخذ من زبل الفيل وتسقي منه المرأة وهي لاتعلم ، ويجامعها الرجل ، فإنها تحبل من ساعتها. قال ابن سينا : أن تسقي المرأة بول الفيل ، فإنه عجيب في الأحبال.

تذکرة داود الأنطاکي :

لبن الخيل : يسرع بالحمل إذا شرب ، واحتمل بعد الطهر حتي أنه مع العاج يحبل العواقر.

١٥٤

الجزر : إذا احتمل الجزر نقي الرحم ، وهيأة للحمل.

خصي الثعلب : إذا احتملته المرأة بالزعفران ويسير المسک حملت من وقتها مجرب. وقيل : إنها إذا دقته وهي عريانة حملت ، نقلناه عن تجربة.

الجمل : إذا احتمل مخ ساقه بعد الحيض أعان علي الحبل.

البواصير : إذا شمته المرأة أو احتملته بعد الطهر حملت سريعاً وکذلک الحيوانات ، ويسهل الولادة إذا غسلت به البطن.

ماء الزهر : إذا خلط بلبن الخيل واحتمل أعان علي الحبل.

لسان العصفور : ( ثمرة الدردار ) فرزجة منه مع الزعفران والعسل بعد الطهر تعين علي الحمل ، مجرب.

الوج : متي عجن بلبن الخيل والزعفران وحمل فرزجة أحبل العواقر.

صفة دواء يحبل بعد اليأس : قال رأيته في کتاب مجهول ، وجرب فصح : سنبل ، طيب ، جوزبوا ، بزرشبث ، مر ، بسباسة ، ألسنة العصافير ، زعفران ، بأجزاء متساوية ، مع مسک عشر أحدها. تعجن بالعسل ، وتحمل بعد الطهر الصوفة ثلاثة دراهم ، تنزع ثلاث ساعات ، وتجامع.

دواء من عجائب التجارب : قحف رأس کلب ، يحرق ويؤخذ منه درهم ، زعفران مر ، من کل نصف درهم ، مسک ، قيراط ، يعجن بلبن الحمير ، ويحمل.

دواء للحبل : يستعمل أسبوعاً بعد الطهر : نقل عن بختيشوع : أصل بابونج ، قسط ، لوز ، مر ، من کل جزء لاذن ، زعفران ، بزر کراث ، من کل نصف جزء ، تعجن بالعسل.

منهاج الدکان :

دواء للحبل مجرب : شسب يماني : وزعفران من کل واحد درهم ، خزاما مثقال ، لسان عصفور درهم ، عود الريح نصف درهم ، مسک ربع درهم ، يسحق ويعجن بعسل نحل وتحمله في الدم ثلاثة أيام ، وفي الليلة الرابعة تبيت مع زوجها ويجامعها ، نافع إن شاء الله تعالي.

خذ حشيشة العقرب : نصف درهم ، عسل نحل نصف درهم ، تلصق ذلک في الظهر ، نافع.

حقنة لإسراع الحبل : أنفحة أرنب مسحوقة بدهن البنفسج ، يحمل بصوفة بعد الغسل من الحيض.

دواء للحبل : زعفران ، وسنبل ، وقردمانا ، وشحم دجاج ، ولبان ، وعلک ، ومصطکي ، ودهن نارجيل من کل واحد مثقال ، يخلط الجميع کما ينبغي ويؤخذ منه مثقال ، يعمل من صوفة في الليلة الخامسة والسادسة والسابعة من ليالي الحيض ، وتبيت مع زوجها الليلة الثامنة ، فإنها تحمل بإذن الله تعالي.

١٥٥

شب يمان : يؤخذ شب يمان درهم ، زعفران ربع درهم ، سماق مثقال ، عسل نحل بغير نار درهم ، تحمل ثلاث ليال بعد الطمث علي نظافة مع المجامعة ، نافع.

بزر رازيانج ، وبزر شبث ، وسنبل ، وسکر أحمر ، ودهن حلو : يطبخ ويستعمل نافع.

صبر سقطري ، ومقل أزرق ، وشحم حنظل ، ومحمودة : أجزاء سواء ، يسحق الجمع ناعماً ويعجن بماء ، ويحبب حبوباً ، الشربة منه نصف مثقال ، بعد الحيض ، فإنه مجرب.

الحرمل : يغلي في ماء علي النار ، ثم يضاف إليه قبل الغليان حوائج الماء المعمر لنزول النفساء ، وتفعل کما النفساء ، وتقعد عليه المرأة قبل الطهر من الحيض ، وتتغطي بلحاف إلي حين تعرق جميع أعضائها ، ويجامعها الرجل تحبل بإذن الله تعالي ، وعند المجامعة تکون عرقانة.

مفردات الصقلي :

خصي الکلب : إذا أکل أصله الکبير ولد الذکور وإن کان القسم الأصغر ولد الإناث.

کرنب الماء : ينفع النساء اللواتي لايحبلن لکثرة الرطوبة في أرحامهن إذا اغتسلن به.

الشليم : إذا تبخر به مع السويق والمر والزعفران وکندر وافق الحبل.

برادة قرن المعز : تسقي للنساء التي لم تحملن فتنفعهن.

شجرة الفنجکشت : إن سحق وطرح في لبن النساء وغمست فيه صوفة وتحملتها المرأة التي لاتحمل فإنها تحمل ، مجرب.

خصية الديک : إذا أخذتها امرأة لاتحبل وشربتها قبل الطهر ثلاث أيام وجومعت حملت.

ذوب البازي : إن شربت امرأة بشراب أعان علي الحبل وإن کانت عاقراً.

خصية الأوز : إذا شربت أو أکلها الرجل وجامع امرأته من وقته حملت منه. ومثله في مختصر تذکرة السويدي.

أنفحة الأرنب الذکر : زعموا إن شربت المرأة منها أو من خصيته مع الشراب الممزوج ولدت ذکراً إذا حبلت ، وإن شربت من أنفحة الأنثي ولدت أنثي وإن احتملتها المرأة بعد الطهر أعان علي الحبل.

الهدهد : قد يحرق ويداف بشراب وتشربه المرأة التي تريد الحبل فتحبل سريعاً. ومن الخواص «للرازي» : إذا حبلت المرأة ثم لم تحبل بعد ذلک فلتأخذ ضفدعاً من نهر فتبصق في فمها بالماء ثم يطأها الرجل فتحبل. ومثله في مختصر تذکرة السويدي.

١٥٦

شحم الأوز : إذا ديف بدهن الحبة الخضراء ولطخت به المرأة قبلها ثم جومعت في اليوم الثالث فإنها تحبل.

مرارة الدب الذکر : إن شربت المرأة منها قدر باقلاة بعد الطهر وواقعها زوجها حملت ذکراً وإن شربت من مرارة الأنثي حملت أنثي.

بزر الحرمل : إذا أخذ منه مناً واحداً في ثلاثين رطل من الشراب وطبخ حبي يذهب الثلث ويسقي منه قدر عشرة دراهم في اليوم للمرأة التي حبلت مرة وانقطع حملها ثلاثة أيام متوالية نفع من ذلک وعلامة نفعه أن تتقيأه.

في معرفة المرأة هل هي حامل أم حائل

قال صاحب الخواص : إذا أردت أن تعرف المرأة أن تعرف المرأة حائلاً أو حاملاً تأخذ ثومة مقشرة ، وتنخسها في عدة مواضع بإبرة ، وأمر المرأة أن تتحملها في فرجها ليلة ، فإذا أصبحت فجامعها فإذا وجدت رائحة الثوم في فيها فهي حائل ، وإن تجد رائحته فهي حامل اهـ. وإذا أردت أن تعلم حملها ذکراً أو أنثي فانظر إلي کعبيها فإن کانا أملسين صافيين فهي حامل بذکر ، وإن کانا أخضرين فهي حامل بأنثي ، والله تعالي أعلم.

غيره : وإن ثقل الجنب الأيمن من المرأة فهي حامل بغلام وإن ثقل جنبها الأيسر فهي حامل بأنثي.

غيره : وإذا شربت المرأة منفحة الأرنب الذکر مع خصييه ، بشراب ممزوج ولدت ذکراً وإذا شربت منفحة أنثي ولدت أنثي اهـ.

قال صاحب الخواص : إذا أردت أن تعلم المرأة هل بقيت تحمل أم لا ، فأمرها أن تأخذ راوند مدحرج ، وتسحقه بمرارة بقرة وتتحملها بعد طهرها من حيضها ليلة ، فإن وجدت طعمها في فيها فهي تحمل ، وإن لم تجد فلا تحمل أبداً والله أعلم بغيبه وأحکم.

لمعرفة الحبل أيضاً : حقن أرنب ببول المرأة : إذا مات الحيوان فهي حامل وإلا فلا.

أو أن تجمع المرأة بولها في کوب زجاجي وتبقيه في الکوب ثلاث أيام ، من ثَمَّ بعد ثلاثة أيام تنظر إلي البول في الکوب إن بقي شيء في قعر الکوب ألا وهي مادة نظير الدود الشعيري الناعم جداً فعندها تکون المرأة حامل وإلا غير ذلک تکون حائل أي غير حامل اهـ.

ملاحظة : يجب جمع البول صباحاً وخاصة بعد النهوض من النوم. اهـ.

١٥٧

معالجة اضطرابات الحمل

تکون هذه الاضطرابات علي صورة سوء هضم أو إمساک وانتفاخ نتيجة تراکم الغازات المعوية والدوخة والقيء .. وبالمناسبة فإن الوصفة التي تعالج هذه الاضطرابات تنفع أيضاً في معالجة نفس هذه الاضطرابات عند الأطفال کما أنها تساعد علي إدرار اللبن في الثديين للنساء اللاتي يرضعن .. والوصفة هي :

يستعمل مغلي الشمر للشرب لمعالجة الأعراض المذکورة .. ويعمل المغلي بإضافة فنجان من الماء الساخن بدرجة الغليان إلي مقدار ملعقة صغيرة من حبيبات الشمر المهروسة واستحلابها لمدة ١٠ دقائق ثم يشرب منها مقدار ٢ ـ ٣ فناجين في اليوم.

ولابأس تشرب أحياناً بتحفظ مستحلباً من حب الشمار المهروس لمعالجة الاضطراب في الهضم کالإمساک والغازات المعوية والغثيان. وهذا المستحلب مدر للحليب أيضاً ، ويصنع بنسبة ملعقة صغيرة لفنجان ماء يترک بعد النار مغلي عشر دقائق. يشرب في اليوم قدر أربعة من فناجين القهوة ( للحامل أقل ).

وإذا شاءت الحامل أن يجيء طفلها متين الصحة من شعر رأسه حتي أظافر قدمية عليها بهذه النصائح :

١ ـ أکل الخبز من القمح الأسمر أو الذرة.

٢ ـ من اللحوم أکل القلب ، والکبد ( مرة في الأسبوع ) ، والکليتين ، ولحم السمک وغيره من حيوان البحر ، وأحياناً لحم الطيور.

٣ ـ الجبن لأنه لايتخمر في المعدة کالحليب .. ( إلا لذات الحصي ).

٤ ـ العسل مع تجنب السکر الأبيض ؛ لأن العسل يمنع التخمّر : ملعقتان ممزوجتان بالماء ، ثلاث مرات في اليوم أي مع وجبات الطعام ، عدا أن العسل مقوّ جداً لجهاز الطفل العصبي.

٥ ـ الخضر النيئة النظيفة.

٦ ـ أکل بيضة فقط.

٧ ـ الفاکهة کالعنب والتفاح ، وفراصيد العليق.

٨ ـ إن لم تتوفر الخضر والفاکهة بسهولة يستعان بملعقة صغيرة من خل التفاح في کوب ماء يشرب صباحاً قبل الأکل بجرعات. إنه نافع أيضاً للتخلص من الغثيان.

٩ ـ الإقبال علي المکسرات کاللوز والبندق وغيرهما.

١٥٨

١٠ ـ تجنّب الليمون الحامض والبرتقال والکريب فروت.

لقطع الوحم

خيوط الکرم : وأطرافه الغضة إذا شربت عصارتها ، قطعت الوحم.

ماء الحصرم : المطبوخ معه نعنع بستاني إذا شرب أو خلط في الطعام ، قطع شهوة الوحم.

الکمون : إذا نقع في خلّ حاذق يوماً وليلة ، ثم جفّف ، وحمّص ، وشرب ، قطع شهوة الوحم ، مجّرب.

الکزبرة اليابسة : محمّصة تنقع في خلّ حاذق يوماً وليلة ً ، ثم تجفف وتحمص ، فتنفع من شهوة الوحم.

قشر الأترج : إذا شرب ، قطع شهوة الوحم.

الأعشاب ومتاعب الحمل

عادة يصاحب حدوث الحمل بعض المتاعب الصحية مثل الشکوي من الإمساک أو کثرة التبول أو الغثيان أو دوالي الساقين .. هذه المتاعب عموماً ترتبط بتغير الحالة الفسيولوجية للجسم أثناء الحمل أو نتيجة لتضخم الرحم مع نمو الجنين مما يسبب ضغطاً علي بعض الأعضاء المجاورة .. أي إنها متاعب طبيعية .. ومن واجب الحامل أن تحاول التکليف معها علي قدر الِإمکان ولا تتسرع في طلب الدواء لمقاومتها نظراً لأن بعض الأدوية شهور من الحمل حيث تتشکل أغلب أعضاء الجنين.

وهذا ينطبق کذلک علي العلاج بالأعشاب فليس کل الأعشاب آمنة علي صحة الحامل وجنينها.

وفيما يلي بعض الوسائل المساعدة علي تخفيف بعض متاعب الحمل الشائعة.

فقر الدم الشديد

إذا کان لون الحامل شاحباً مع ضعف شديد وشعور بالتعب .. فإن ذلک قد يعرضها لمتاعب شديدة أثناء الولادة مما يستلزم عرضها علي الطبيب.

أعراض التسمم الحملي

وتحدث خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل. وهي توذّم ( تورم ) في القدمين واليدين والوجه ومع صداع ودوار وزغللة في العين ، وزيادة سريعة في الوزن ، مع ارتفاع ضغط الدم

١٥٩

وظهور زلال في البول.

ومن خلال التردد بانتظام علي مرکز الرعاية الصحية أثناء الحمل .. يمکن اکتشاف هذه العلامات في بدايتها قبل استفحال أمرها ، أو حدوث الاختلاجات ( التشنجات ) بسبب تسمم الحمل ، وعلاجها في الوقت المناسب.

وإذا ظهرت هذه الأعراض علي الحامل .. وجب عليها الإخلاد إلي الراحة ، وتناول الأطعمة الخالية من الملح ، واستشارة الطبيب لعلاج الحالة.

هل يمکن للمرأة معرفة موعد ولادتها؟

من المعلوم أن الحمل الطبيعي ينتهي بولادة المولود الجديد بعد مرور ( ٢٨٠ ) يوماً ابتداء من يوم التلقيح. ولتحديد موعد الولادة .. يضاف إلي اليوم الأول للحيض الأخير ( ٢٨٠ ) يوماً ؛ أي ( ٩ أشهر و ٧ أيام ) وللإيجاز .. ويطرح ابتداء من أول يوم للحيض الأخير ثلاثة أشهر ، ثم يضاف ٧ أيام فيکون التاريخ الذي تحصل عليه هو موعد الولادة المرتقبة.

مثال : إذا کان اليوم الأول للحيض الأخير عند الحامل هو ١ / ١ ( الأول من يناير ) ، فکيف نحدد تاريخ الولادة؟

نعود إلي الوراء ثلاثة أشهر ( ٩٢ يوماً ) ، فنحصل علي ١ / ١٠ ( أول أکتوبر ) ، ثم نضيف ٧ أيام ، فنحصل علي موعد الولادة وهو ٨ أکتوبر. وإذا لم تتذکر المرأة ميعاد حيضها الأخير ، فباستطاعتها تحديد موعد الولادة ، ابتداء من اليوم الذي تظهر فيه الحرکة الأولي للجنين. يعتمد هذا الأسلوب في التحديد علي إضافة ( ١٤٠ ) يوماً إلي اليوم الأول الذي ظهرت فيه حرکات الجنين الأولي؛ أي ما يساوي أربعة أشهر وثمانية عشر يوماً عند المرأة الحامل للمرة الأولي. أما إذا کان الحمل هو الثاني .. فعندئذٍ يضاف إلي اليوم الأول شعرت فيه الحرکة الأولي للجنين ( ١٥٤ ) يوماً؛ أي خمسة أشهر ويوم واحد.

الغثيان والدوخة في الصباح

هذه من أکثر المتاعب شيوعاً بين الحوامل خلا ل الشهرين الأول والثاني من الحمل .. ويمکن التغلب عليها بعمل الآتي :

١ ـ وجبة خفيفة في الفراش : تناولي بعض قطع البسکويت أو البقسماط مع فنجان شاي خفيف قبل مغادرة الفراش في الصباح.

٢ ـ الزنجبيل : يفيد الزنجبيل في التغلب علي حالة الدوار المصاحب للحرکة بما في ذلک

١٦٠