المـــؤمل

الرئيسية أحاديث حول المؤمل حركة حروبه وفتوحاته ما ورد في أنه يأخذ بثار الحسين عليه السلام وينتقم من قتلته


ما ورد في أنه يأخذ بثار الحسين عليه السلام وينتقم من قتلته

705 - " إن امرأة ملك بني إسرائيل كبرت وأرادت أن تزوج بنتها منه للملك فاستثار الملك يحيى بن زكريا فنهاه عن ذلك ، فعرفت المرأة ذلك وزينت بنتها وبعثتها إلى الملك فذهبت ولعبت بين يديه ، فقال لها الملك : ما حاجتك ؟ قالت : رأس يحيى بن زكريا ، فقال الملك : يا بنية حاجة غير هذه ، قالت : ما أريد غيره ، وكان الملك إذا كذب فيهم عزل من ملكه فخير بين ملكه وبين قتل يحيى فقتله ، ثم بعث برأسه إليها في طشت من ذهب ، فأمرت الأرض فأخذتها ، وسلط الله عليهم بخت نصر فجعل يرمي عليهم بالمناجيق ولا تعمل شيئا ، فخرجت عليه عجوز من المدينة فقالت : أيها الملك إن هذه مدينة الأنبياء لا تنفتح إلا بما أدلك عليه ، قال : لك ما سألت قالت : ارمها بالخبث والعذرة ففعل فتقطعت فدخلها فقال : علي بالعجوز ، فقال لها : ما حاجتك ؟ قالت : في المدينة دم يغلي فاقتل عليه حتى يسكن ، فقتل عليه سبعين ألفا حتى سكن . يا ولدي يا علي والله لا يسكن دمي حتى يبعث الله المهدي فيقتل على دمي من المنافقين الكفرة الفسقة سبعين ألفا "

705 - المصادر :

* : مناقب ابن شهرآشوب : ج 4 ص 85 - مرسلا ، عن مقاتل ، عن زين العابدين ( عن أبيه ) عليهما السلام : -

* : البحار : ج 45 ص 299 ب 45 ح 10 - عن المناقب .

* : العوالم : ج 17 ص 608 ف 21 ب 9 ح 3 - عن المناقب


934 - " لما ضرب الحسين بن علي عليهما السلام بالسيف فسقط رأسه ، ثم ابتدر ليقطع رأسه ، نادى مناد من بطنان العرش : ألا أيتها الأمة المتحيرة الضالة بعد نبيها ، لا وفقكم الله لاضحى ولا لفطر . قال ثم قال أبو عبد الله عليه السلام : فلا جرم والله ما وفقوا ولا يوفقون حتى يثأر ثائر الحسين عليه السلام "

934 - المصادر :

* : الكافي : ج 4 ص 170 ح 3 - علي بن محمد ، عمن ذكره ، عن محمد بن سليمان ، عن عبد الله بن لطيف التفليسي ، عن رزين قال قال أبو عبد الله عليه السلام : -

* : الفقيه : ج 2 ص 89 ح 1812 - قال ( ما قاله الصادق عليه السلام . . ) وفيه ( لما قتل الحسين بن علي عليهما السلام أمر الله عز وجل ملكا فنادى : أيتها الأمة الظالمة القاتلة عترة نبيها ، لا وفقكم الله تعالى لصوم ولا فطر ) .

وفيها : ح 1813 - قال ( وفي حديث آخر : لا وفقكم الله لفطر ولا أضحى ) .

وفي : ص 175 ح 2059 - قال : وروى عبد الله بن لطيف التفليسي ( وطريقه إليه كما في مشيخة الفقيه : ص 491 هو : جعفر بن محمد بن مسرور رضي الله عنه عن الحسين بن محمد بن عامر ، عن عمه عبد الله بن عامر ، عن محمد بن أبي عمير ، عن عبد الله بن لطيف التفليسي ) عن رزين قال : قال أبو عبد الله عليه السلام : - كما في الكافي بتفاوت يسير ، وفيه ( . . وسقط ثم ابتدر . . ولا فطر ) وقال ( وفي خبر آخر لصوم ولا فطر ، قال ثم قال أبو عبد الله عليه السلام ( فلا جرم . . حتى يثور ثائر الحسين بن علي عليهما السلام ) .

* : أمالي الصدوق : ص 142 مجلس 31 ح 5 - حدثنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد قال : حدثنا الحسن بن متيل الدقاق قال :

حدثنا يعقوب بن يزيد ، عن علي بن الحسن بن علي بن فضال ، عن الديلمي وهو سليمان ، عن عبد الله بن لطيف التفليسي قال قال الصادق أبو عبد الله جعفر بن محمد عليه السلام : - كما في الكافي بتفاوت يسير ، وفيه ( لما ضرب الحسين بن علي عليهما السلام بالسيف ثم ابتدر ليقطع . . من قبل رب العزة تبارك وتعالى من بطنان . . فقال . . الظالمة . . لا جرم . . حتى يقوم ثائر الحسين عليه السلام ) .

* : علل الشرائع : ج 2 ص 389 ب 125 ح 2 - كما في رواية الفقيه الأخيرة بتفاوت يسير ، بسنده إلى الكليني ثم بسنده ، وفيه ( . . المتحيرة ) .

* : وسائل الشيعة : ج 7 ص 213 ب 13 ح 2 - عن الكافي .

وفي : ص 214 ب 13 ح 3 و ح 4 - عن الصدوق كما في روايات الفقيه والعلل .

* : البحار : ج 91 ص 134 ب 5 ح 1 - عن أمالي الصدوق .

وفيها : ح 2 - عن العلل .


1654 - ( زيد بن علي ) " هذا المنتظر من ولد الحسين بن علي في ذرية الحسين وفي عقب الحسين عليه السلام . وهو المظلوم الذي قال الله تعالى : ومن قتل مظلوما فقد جعلنا لوليه سلطانا ، قال : وليه رجل من ذريته من عقبه ، ثم قرأ : وجعلها كلمة باقية في عقبه . سلطانا ، فلا يسرف في القتل : قال : سلطانه حجته على جميع من خلق الله تعالى ، حتى يكون له الحجة على الناس ، ولا يكون لاحد عليه حجة "

1654 - المصادر :

* : غيبة الطوسي : ص 115 - أخبرني به جماعة ، عن التلعكبري ، عن أحمد بن علي الرازي ، عن محمد بن إسحاق المقري ، عن علي بن العباس المقانعي ، عن بكار بن أحمد ، عن الحسن بن الحسين ، عن سفيان الجريري ، عن الفضيل بن الزبير ( قال ) سمعت زيد بن علي عليه السلام يقول : -

* : إثبات الهداة : ج 3 ، ص 504 ، ب 32 ، ف 12 ، ح 306 - عن غيبة الطوسي ، وفي سنده ، " الفضل بن الزبير " .

* : البحار : ج 51 ، ص 35 ، ب 4 ، ح 3 - عن غيبة الطوسي .

* : منتخب الأثر : ص 198 ، ف 2 ب 8 ، ح 1 - عن غيبة الطوسي


 معجم أحاديث الإمام المهدي

الرئيسية أحاديث حول المؤمل حركة حروبه وفتوحاته ما ورد في أنه يأخذ بثار الحسين عليه السلام وينتقم من قتلته