النداء السماوي عند ظهور المهدي عليه‌السلام (النعماني)

الحديث الثلاثون
النداء السماوي عند ظهور المهدي عليه السلام

عن الحسن بن محبوب الزراء قال : قال لي الرضا عليه السلام :

إنه يا حسن سيكون فتنة صماء صيلم يذهب فيها كلّ وليجة وبطانة و ذلك عند فقدان الشيعة الثالث من ولدي يحزن لفقده أهل الأرض والسماء كم من مؤمن ومؤمنة متأسف متلهف حيران حزين لفقده.

ثم أطرق ثم رفع رأسه وقال بابي وأمي سَمي وشبيهي وشبيه موسى بن عمران عليه جيوب النور ، تتوقد من شعاع ضياء القدس كأني به آيس ما كانوا ، قد نودوا نداء يسمعه من البعد ، كما يسمعه من بالقرب يكون رحمة على المؤمنين وعذاباً على الكافرين.

فقلت بأبي وأمي أنت وما ذلك النداء ؟

قال : ثلاثة أصوات في رجب ، أولها ألا لعنة الله على الظالمين والثاني أزفت الآزفة يا معشر المؤمنين والثالث يرون بدناً بارزاً مع قرن الشمس ينادى ألا إن الله قد بعث فلاناً على هلاك ظالمين فعند ذلك يأتي المؤمنين الفرج و يشفي الله صدورهم ويذهب غيظ قلوبهم. (37)

[37] ـ الغيبة للنعماني ص 180 ، اثبات الوصية ص 227.

مقتبس من کتاب : الأربعون حديثاً عن الإمام الرضا في الإمام المهدي عليهما السلام للشيخ محمّد جواد المروّجي الطبسي الجزء : 1