المـــؤمل



كوكب ميلادك أزهر

كوكب ميلادك أزهر        وبه القرآن استبشر
والطورُ تحيرَ فيهِ        وكليمُ اللهِ تحير
المجد اليك تناها        والنجمُ بأُفقك تاها
شعت الشمس بمغشاها        نحوك خجلى تتعثر
ديوان الشعر تغنى        واختار جمالك معنى
انت الاروع والاسنى        بسمك شعري يتعطر
ميلادك شمس الدين        وبه محصت يقيني
ومن ا لنيران يقيني        في يوم الفزع الاكبر
اليوم تشعُ سطوري        تشرب من بحر النور
يسمو بهواك ضميري        وأفوز بماء الكوثر
يا سيف الله الاحسم        برقاب عداك تكلم
طاغوت الكفر تحكم        في البحر سواءً والبر
العرش عليك تدلى        يابن الزهراء وصلى
انت الحق ولايعلى        عليه ياوارث حيدر
عين الثأر له تشبح        والجفن عليه تقرح
فمتى بالطالب تفرح        وتقر عيون المنفر
قبة جدك وابيك        هذا اليوم تناديك
عن ما يجري تنبيك        شانك على واستكبر
تبقى للملةِ شرعا        والدهرُ لركبك يسعى
كرها يأتيك و طوعا        ويسيرُ إليك المنب