الوسوسة في النفس

البريد الإلكتروني طباعة
الوسوسة في النفس

السؤال : سلام عليكم ورحمة الله وبركاتة . لو سمحت شيخنا الكريم أنا عندي مشكلة في نفسي إنّه دايماً تجيني وسوسة في نفسي ، تعبت من هالشي كثير ، ولا عارف شنو أعمل بنفسي ، المشكلة دايماً تجيني أشياء متعلقة بالدين ووالأئمه ، والله تعبت من هالشي كثير ، ياليت تفيدني .

الجواب : من سماحة السيّد علي الحائري
 لم يتضح لنا وجه السؤال ، فما هي المشكلة ؟ وما هي الوسوسة التي تراودكم ؟ وعموماً فإنّ الوسوسة من الشيطان ، وطريق التخلّص منها عبارة عن الإستعاذ بالله دائماً من الشيطان : { وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ } {الأعراف/200}.
ثمّ قراءة القرآن الكريم باستمرار ، ومع التدبّر وإمعان النظر فيه .  
ثمّ المواظبة على الفرائض والواجبات عموماً ، وبالاخصّ الصلاة ، والأفضل المواظبة على النوافل أيضاً : {
وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ } {البقرة/45}.
ثمّ مراجعة ذوي الاختصاص في فهم الدين والأئمة (عليهم السّلام) ، وطرح السؤال والمشكلة عليهم : { فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ  } {النحل/43} {الأنبياء/7}.
ثمّ التوسّل بأهل البيت (عليهم السّلام) في التغلّب على المشاكل والوساوس ؛ فإنّهم نعم الوسيلة . وقد قال الله تعالى : { وَابْتَغُواْ إِلَيهِ الْوَسِيلَةَ } {المائدة/35}.أعاذنا الله وإياكم من وساوس الشيطان.
 

التعليقات   

 
1+    0 # امل 2014-12-02 15:50
تأتيني دائماً وسوسة اذا بدأت الكلام مع الله بأ فكار تشككني في الله ماذا افعل هل هذا وسواس ام انه رده وكفر
رد | رد مع اقتباس | اقتباس
 
 
0    0 # السيّد جعفر علم الهدى 2015-05-02 16:20
بما أنك تتأذي من هذه الأفكار والخواطر فهو علامة إيمانك القوي وإعتقادك الراسخ كما في بعض الروايات ومن ذلك يظهر ان الشيطان يريد منعك من الصلاة والدعاء والخضوع والخشوع فيلقى إليك هذه الأفكار ويوسوس في صدرك والعلاج الوحيد هو التوكل على الله والإستعاذة به من شرّ الشيطان وعدم الإعتناء بوسوسته فإنّه خبيث معتاد لما عوّد فهو يوسوس في صدور الناس فإذا لم يعتن المؤمن بوسوسته خنّس وسكت وترك الوسوسة ثم ان هذه الأفكار تأتي إلى ذهنك من دون إرادة واختيار فلا تكون عاصياً وآثما لمجرد خطور هذه الأفكار لأنّ الله تعالى أجلّ وأعظم من أن يؤاخذ ويعاقب أحداً على أمر غير إختياري فلست عاصياً فضلاً عن حصول الردة أو الكفر.
وينبغي أن تكثر من الصلاة على محمّد وآل محمّد ولا إله إلّا الله ولا حول ولا قوّة إلّا بالله العليّ العظيم.
وعند الغروب وشروق الشمس تقول عشرة مرّات « أعوذ بالله السميع العليم من همزات الشياطين وأعوذ بالله ان يحضرون ان الله هو السميع العليم » وقبل تكبير الصلاة تضرب بأصابع يدك اليمنى على فخذك الأيمن وتقول : « أعوذ بالله القوي من شرّ الشيطان الغويّ وأعوذ بمحمدٍ النبي من شرّ ما قدّر وقضى » ثمّ تنوي وتكبّر للصلاة فإنّه نافع لدفع الوسوسة في حال الصلاة إنشاء الله تعالى.
رد | رد مع اقتباس | اقتباس
 

أضف تعليق


الوسواس

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية