الإمام الحسين ع لماذا لم يستعمل التقية بدل المواجة ؟

طباعة
الإمام الحسين ع لماذا لم يستعمل التقية بدل المواجة ؟

السؤال : لماذا لم يستخدم سيدنا الحسين التقية بدلاً من مواجة جيش الأعداء في كربلاء؟

الجواب : من سماحة السيّد علي الحائري
التقيّة عندنا مشروطة بشروطٍ معيّنة مبحوثة مقرَّرة في الفقه ، والظرف الذي عاشه الإمام الحسين (سلام اللّه عليه) بعد أخيه الإمام الحسن (عليه السلام) ، وبتحديدٍ أكثر : بعد هلاك معاوية لم يكن يسمح بالتقيّة أبداً ، ولم تكن شروط التقيّة متوفّرة فيه ، فأصل الدّين كان في خطر ، وكان لابدّ للحسين (سلام اللّه عليه) من الخروج وعدم البيعة ليزيد بن معاوية ، فمثله لا يبايع مثله، فانّ يزيد بن معاوية كان كما يقول الشاعر :
قد أصبَحَ الدّين منه يشتكي سَقَماً * وما إلى أحدٍ غير الحسين شَكى
والإمام الحسين (سلام اللّه عليه) كان يعلم بمصيره ، إلّا أن تكليفه الشرعي والواجب الملقى على عاتقه لم يكن سوى ما فَعلَه ، فهو الإمام المعصوم ، وحجّة اللّه على خلقه ، وقد روي عن النبيّ (صلّى اللّه عليه وآله وسلّم) بشأنه وبشأن أخيه الإمام الحسن (سلام اللّه عليه) : « الحسن والحسين إمامان قاما أوقَعَدا » .
وقد تَعَرّض الكتّاب والمفكّرون والباحثون قديماً وحديثاً لثورة الإمام الحسين (سلام اللّه عليه) ودرسوها بتفصيل وشرحوا ما أجملناه نحن هنا،  وبإمكانكم مراجعة تلك الكتب ومطالعتها لتعرفوا التفصيل ، وكمثال على ذلك نذكر كتاب « ثورة الإمام الحسين (عليه السلام) » للشيخ محمّد مهدي شمس الدين ؛ فإنّه ينفعكم في هذا المجال إن شاء اللّه تعالى ، واللّه العالم.