الإمام علي عليه السلام عندما ولي الخلافة لماذا لم يسترجع أرض فدك ؟

طباعة

السؤال : سألني أحد الإخوان من المذهب السنّي لماذا عندما استلم الإمام عليّ عليه السلام أمر المسلمين والخلافة لم يسترجع أرض فدك ؟ وما هو الدليل والمستند على هذا ؟

الجواب :  السبب هو أنّ الناس مضى عليهم ما يقارب 25 سنة ، يعتقدون أنّ فدك هي من أموال الحكومة وجزءً من بيت المال الذي لابدّ من صرفه في مصالح المسلمين ؛ وذلك لأنّ الخلفاء ركّزوا إعلامهم على ذلك ، فإذا كان الإمام عليّ عليه السلام يأخذ فدك ويتصرّف فيها ويعطيها للحسن والحسين عليهما السلام وهم وأولاده ، كان الناس يتّهمونه بغصب أموال بيت المال وإعطائه لأقربائه كما فعل عثمان .

نعم ، كان بعض المخلصين من الصحابة يعلمون بالحقيقة ولكنّهم كانوا قليلين بالنسبة لمَن أُخفي عنهم الحقائق ، فترك علي عليه السلام حقّه وحقّ أهل بيته لكي لا ينحرف عنه ، ولا يتّهمه الناس ، فيكون في ذلك تضعيفاً للحقّ.

مضافاً : إلى أنّ عليّاً عليه السلام لو كان يستولي على فدك ويأخذها ، كان يصرف عوائدها على المسلمين وفي مصالحهم فلا يتفاوت الحال.

نعم ، الإمام عليه السلام صرّح في خطبة بأنّ فدك كانت ملكاً لفاطمة عليها السلام وكانت تحت يده ، قال عليه السلام : « بلى كانت في أيدينا فدك من كلّ ما أظلّته السماء ، فشحّت عنها نفوس قوم ، وسخت عنها نفوس قوم آخرين ، ونعم الحكم الله » [ نهج البلاغة : من كتاب الإمام علي عليه السلام إلى عثمان بن حنيف والي البصرة ].