المـــؤمل

الرئيسية أحاديث حول المؤمل علماء السنة والتصريح بتواتر حديث المهدي عليه السلام


علماء السنة والتصريح بتواتر حديث المهدي عليه السلام

 

 

الإمام المهدي عليه السلام في عقيدتنا _نحن الشيعة الإمامية الإثني عشرية_ هو الإمام الثاني عشر من أئمّة أهل البيت عليهم السلام نعتقد بأنّه ابن الحسن العسكري عليه السلام ومن أولاد الإمام الحسين عليه السلام، من أهل البيت عليهم السلام. ونعتقد بأنّه مولود وحي موجود، إلاّ أنّه غائب عن الابصار.
عقيدتنا هذه من ضروريّات مذهبنا، والتشكيك في هذه العقيدة خروج عن المذهب.
ولو أردنا أن ندعو الاخرين إلى هذه العقيدة، فلابدّ وأنْ لا نستدلّ بأدلّة مقبولة عندنا فقط، وإنما عند الطرفين.
وما تذهب إليه الاماميّة في هذا الموضوع.
_ انّه لا خلاف بين المسلمين في أنّ لهذه الاُمّة مهدياً، وأنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قد أخبر به وبشّر به وذكر له أسماء وصفات وألقاباً وغير ذلك، والروايات الواردة في كتب الفريقين حول هذا الموضوع أكثر وأكثر من حدّ التواتر، ولذا لا يبقى خلاف بين المسلمين في هذا الاعتقاد، ومن اطّلع على هذه الاحاديث وحقّقها وعرفها، ثمّ كذّب أهل هذا الموضوع مع الالتفات إلى هذه الناحية، فقد كذّب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فيما أخبر به.
_ الروايات الواردة في طرق الفريقين، وبأسانيد الفريقين موجودة في الكتب وفي الصحاح والسنن والمسانيد، وقد أُلّفت لهذه الروايات كتب خاصة دوّن فيها العلماء من الفريقين تلك الروايات، وهناك آيات كثيرة من القرآن الكريم مأوّلة بالمهدي عليه السلام.
وحينئذ لا يُعبأ ولا يعتنى بقول شاذ من مثل ابن خلدون المؤرّخ ، حتّى أنّ بعض علماء السنّة كتبوا ردوداً على رأيه في هذه المسألة.
ومن أشهر المؤلّفين والمدوّنين لاحاديث المهدي عليه السلام من أهل السنّة في مختلف القرون:
أبو بكر ابن أبي خيثمة، المتوفى سنة ٢٧٩ هـ. نعيم بن حمّاد المروزي، المتوفى سنة ٢٨٨ هـ. أبو حسين بن منادي، المتوفى سنة ٣٣٦ هـ. أبو نعيم الاصفهاني، المتوفى سنة ٤٣٠ هـ. أبو العلاء العطّار الهمداني، المتوفى سنة ٥٦٩ هـ .عبد الغني المقدسي ، المتوفى سنة ٦٠٠ هـ .ابن عربي الأندلسي، المتوفى سنة ٦٣٨ هـ .سعد الدين الحموي ، المتوفى سنة ٦٥٠ هـ .أبو عبدالله الكنجي الشافعي، المتوفى سنة ٦٥٨ هـ. يوسف بن يحيى المقدسي، المتوفى سنة ٦٥٨ هـ .ابن قيّم الجوزية، المتوفى سنة ٦٨٥ هـ .ابن كثير الدمشقي، المتوفى سنة ٧٧٤ هـ .جلال الدين السيوطي، المتوفى سنة ٩١١ هـ.

شهاب الدين بن حجر المكّي، المتوفى سنة ٩٧٤ هـ .علي بن حسام الدين المتقي الهندي، المتوفى سنة ٩٧٥ هـ .نور الدين علي القاري الهروي، المتوفى سنة ١٠١٤ هـ. محمّد بن علي الشوكاني القاضي، المتوفى سنة ١٢٥٠ هـ .أحمد بن صدّيق الغماري، المتوفى سنة ١٣٨٠ هـ .
وغيرهم كثر مثل:
الترمذي، صاحب (الصحيح). محمّد بن حسين الابري، المتوفى سنة ٣٦٣ هـ .الحاكم النيسابوري، صاحب (المستدرك). أبو بكر البيهقي، صاحب السنن الكبرى. الفرّاء البغوي محيي السنة. ابن الاثير الجزري. جمال الدين المزّي .شمس الدين الذهبي. نور الدين الهيثمي. ابن حجر العسقلاني. وجلال الدين السيوطي.
وفي عصرنا هناك كتب الفت لا حاجة إلى ذكر أسمائها.
اذن لقد صرح علماء اهل السنة بتواتر حديث الامام المهدي عليه السلام واخباره وبصحة تلك الاحاديث.

الرئيسية أحاديث حول المؤمل علماء السنة والتصريح بتواتر حديث المهدي عليه السلام