المـــؤمل

الرئيسية أحاديث حول المؤمل الايات القرآنية المفسرة بالامام المهدي عليه السلام سورة القدر - آية [1-5] - أن ظهور المهدي عليه السلام هو مطلع الفجر


سورة القدر - آية [1-5] - أن ظهور المهدي عليه السلام هو مطلع الفجر

1938 - ( القمي ) " فهو القرآن أنزل إلى البيت المعمور في ليلة القدر جملة واحدة ، وعلى رسول الله صلى الله عليه وآله في طول ثلاث وعشرين سنة . ﴿ وَمَا أَدْرَ‌اكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ‌ ﴾ : ومعنى ليلة القدر أن الله يقدر فيها الآجال والأرزاق وكل أمر يحدث من موت ، أو حياة ، أو خصب ، أو جدب ، أو خير ، أو شر كما قال الله : ﴿ فِيهَا يُفْرَ‌قُ كُلُّ أَمْرٍ‌ حَكِيمٍ ﴾ ، إلى سنة . قوله : ﴿  تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّ‌وحُ فِيهَا  ﴾ : قال تنزل الملائكة وروح القدس على إمام الزمان ، ويدفعون إليه ما قد كتبوه من هذه الأمور "
1938 - المصادر :
* : القمي : ج 2 ص 431 - علي بن إبراهيم في قوله " إنا أنزلناه في ليلة القدر " قال : -
* : البرهان : ج 4 ص 488 ح 29 - عن القمي .
* : البحار : ج 97 ص 14 ب 53 ح 23 - عن القمي


 

 معجم أحاديث الإمام المهدي عليه السلام ـ الجزء الخامس

الرئيسية أحاديث حول المؤمل الايات القرآنية المفسرة بالامام المهدي عليه السلام سورة القدر - آية [1-5] - أن ظهور المهدي عليه السلام هو مطلع الفجر