المـــؤمل

الرئيسية أحاديث حول المؤمل غيبته وأحواله فيها ما ورد في وجوب التقية في عصر غيبته وعند ظهوره


ما ورد في وجوب التقية في عصر غيبته وعند ظهوره

1730 - ( الإمام الرضا عليه السلام ) " لا دين لم لا ورع له ، ولا إيمان لمن لا تقية له ، إن أكرمكم عند الله أعملكم بالتقية ، فقيل له : يا ابن رسول الله إلى متى ؟ قال : إلى يوم الوقت المعلوم وهو يوم خروج قائمنا أهل البيت ، فمن ترك التقية قبل خروج قائمنا فليس منا . فقيل له : يا ابن رسول الله ومن القائم منكم أهل البيت ؟ قال الرابع من ولدي ابن سيدة الإماء ، يطهر الله به الأرض من كل جور ، ويقدسها من كل ظلم . ( وهو ) الذي يشك الناس في ولادته ، وهو صاحب الغيبة قبل خروجه . فإذا خرج أشرقت الأرض بنوره ، ووضع ميزان العدل بين الناس فلا يظلم أحد أحدا . وهو الذي تطوى له الأرض ولا يكون له ظل . وهو الذي ينادي منادي من السماء يسمعه جميع أهل الأرض بالدعاء إليه يقول : ألا إن حجة الله قد ظهر عند بيت الله فاتبعوه ، فإن الحق معه وفيه . وهو قول الله عز وجل : إن نشأ ننزل عليهم من السماء آية فظلت أعناقهم لها خاضعين " وقد تقدم مع مصادره في الحجر - 38 .
1730 - المصادر : * : كمال الدين : ص 371 ب 35 ح 5 - حدثنا أحمد بن زياد بن جعفر الهمداني رضي الله عنه قال : حدثنا علي بن إبراهيم بن هاشم ، عن أبيه ، عن علي بن معبد ، عن الحسين بن خالد قال : قال علي بن موسى الرضا عليهما السلام : -



978 - " من ترك تقية قبل خروج قائمنا فليس منا "
978 - المصادر : * : جامع الأخبار : ص 95 ف 53 - مرسلا عن جعفر بن محمد الصادق عليه السلام : - * : إثبات الهداة : ج 3 ص 567 ب 32 ف 40 ح 664 - عن جامع الأخبار ، للحسن بن الفضل بن الحسن الطبرسي ، وفيه ( التقية ) . * : البحار : ج 75 ص 411 ب 87 ح 61 - عن جامع الأخبار .



979 - " كلما تقارب هذا الامر كان أشد للتقية "
979 - المصادر : * : المحاسن : ص 259 ب 31 ح 311 - عنه ( أحمد بن محمد بن خالد ) عن علي بن فضال ، عن ابن بكير ، عن محمد بن مسلم ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : - * : الكافي : ج 2 ص 220 ح 17 - محمد بن يحيى ، عن أحمد بن محمد ، عن ابن فضال ، عن ابن بكير ، عن محمد بن مسلم ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : كما في المحاسن . * : التقية ، للعياشي : على ما في جامع الأخبار . * : جامع الأخبار : ص 96 ف 53 - كما في المحاسن ، عن التقية للعياشي . وفيه ( إذا ) . * : وسائل الشيعة : ج 1 ص 462 ب 24 ح 11 - عن الكافي ، والمحاسن . * : البحار : ج 75 ص 399 ب 87 ح 37 - عن المحاسن . وفي : ص 434 ب 87 ح 97 - عن الكافي ، وقال ( بيان : كلما تقارب هذا الامر أي خروج القائم عليه السلام ) . * : مستدرك الوسائل : ج 12 ص 256 ب 23 ح 14 - عن جامع الأخبار .



980 - " الرياء في داره مع المنافق عبادة ، ومع المؤمن شرك ، والتقية واجبة لا يجوز تركها إلى أن يخرج القائم ( عليه السلام ) فمن تركها فقد دخل في نهي الله عز وجل ، ونهي رسول الله صلى الله عليه وآله ، والأئمة صلوات الله عليهم "
980 - المصادر : * : الهداية : للصدوق ( الجوامع الفقهية ) : ص 47 - مرسلا عن الصادق : - * : البحار : ج 75 ص 421 ب 87 ح 79 - عن الهداية ، وفيه ( . . مع المنافق في داره ) . * : مستدرك الوسائل : ج 12 ص 254 ب 23 ح 8 - عن الهداية .


 

الرئيسية أحاديث حول المؤمل غيبته وأحواله فيها ما ورد في وجوب التقية في عصر غيبته وعند ظهوره