المـــؤمل

الرئيسية الأسئلة والأجوبة هل أنّ الإمام الغائب ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) متزوّج فعلاً؟


هل أنّ الإمام الغائب ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) متزوّج فعلاً؟

السؤال :

هل أنّ الإمام المهدي ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) متزوج طوال الغيبة؟ وإذا كان متزوجاً هل لديه أطفال؟ وإذا كان له أولاداً وزوجة هل يعلمون حقيقته؟

الجواب : من سماحة السيّد علي الحائري

لم نعثر في النصوص والروايات ما يدلّ على أنّه ( عجلّ اللّه تعالى فرجه ) متزوّج فعلاً ، كما لم نعثر فيها على ما يدلّ على أنّ له أولاداً وذرّية ، نعم ورد في بعض الأدعية ، وكذلك في بعض الزيارات التعبيد بـ ( الآل ) و ( الأهل ) بالنسبة له ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) ، إلّا أنّ هذا التعبير أيضاً ليس صريحاً ، ولا واضح الدلالة على أنّه متزوّج فعلاً ، بل قد يكون المقصود منه غير الزوجة والذرّية ، وقد يكون المقصود منه الزوجة والذرّية في المستقبل ، كما لم نعثر في النصوص والروايات على ما يدلّ على نفي زواجه الفعلي .نعم لقائل أن يقول : إنّ مقتضى القاعدة الأوّلية هو كونه ( سلام اللّه عليه ) متزوّجاً فعلاً ، لما نعلمه من حثّ الشريعة على الزواج والتأكيد عليه .
وعلى كلّ حال فلا يوجد ما يدلّ على أنّه إذا كان متزوّجاً ، وكان له أولاد وذرّية فهل يعلمون حقيقته أم لا؟ واللّه العالم.

الجواب : من سماحة السيّد جعفر علم الهدى

يظهر من بعض الروايات والأدعية والزيارات أنّ الإمام المهدي ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) له أولاد وذرّية ، ومن الطبيعي أن يتزوج ولا يترك سنّة جدّه رسول الله التي أكّد عليها فقال : « النكاح سنّتي ، فمَن رغب عن سنّتي فليس منّي » ، لكن كما لا نعرف عن موضعه ، ومحلّ سكناه ، وموطنه ، كذلك لا نعرفه تفاصيل حالاته ، وحالات أولاده وذراريه.
وإليك بعض الأدعية التي يظهر منها وجود ذرّية للإمام المهدي ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) :
1ـ في زيارة الإمام الحجّة ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) ، ( الزيارة الرابعة في مفاتيح الجنان ) : « اَللّـهُمَّ اَعْطِهِ في نَفْسِهِ وَاَهْلِهِ وَوَلَدِهِ وَذُرِّيَّتِهِ وَاُمَّتِهِ » ، وَجَميعِ رَعِيَّتِهِ ما تُقِرُّ بِهِ عَيْنَهُ ، وَتَسُرُّ بِهِ نَفْسَهُ » ، وفي آخرها : « اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى وُلاةِ عَهْدِهِ ، وَالاَْئِمَّةِ مِنْ بَعْدِهِ ، وَبَلِّغْهُمْ آمالَهُمْ ، وَزِدْ في آجالِهِمْ ».
2 ـ : في زيارة الجامعة التي يستحب قراءتها يوم عرفة : « اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مَوْلاىَ يا اَبَا الْقاسِمِ مُحَمَّدَ بْنَ الْحَسَنِ صاحِبَ الزَّمانِ ، صَلَّى اللهُ عَلَيْكَ وَعَلى عِتْرَتِكَ الطّاهِرَةِ الطَّيِّبَةِ ».
3 ـ : في صلوات ( دعاء ) خرج إلى أبي الحسن الضرّاب الإصبهاني عن صاحب الزمان ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) : « وَصَلِّ عَلى وَلِيِّكَ ، وَوُلاةِ عَهْدِكَ ، وَالاْئِمَّةِ مِنْ وُلْدِهِ ، وَمُدَّ في اَعْمارِهِمْ ، وَزِدْ في آجالِهِمْ ».
4 ـ في مصباح الكفعمي وجمال الأسبوع : « اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى وَلِيِّكَ ، وَوُلاةِعَهْدِهِ ، وَالاَْئِمَّةِ مِنْ وُلْدِهِ ، وَمُدَّ في اَعْمارِهِمْ ، وَزِدْ في آجالِهِمْ ».
ويظهر أنّ أولاده وذرّيته وأصحابه الخلّص يعلمون بحقيقته ، وقد يكون لهم من العمر الطويل مثله حيث إنّ الدعاء لهم بطول العمر من قبل المؤمنين يستجاب قطعاً حيث نقول : « وَمُدَّ في اَعْمارِهِمْ ، وَزِدْ في آجالِهِمْ ».

captcha
Reload
الرئيسية الأسئلة والأجوبة هل أنّ الإمام الغائب ( عجّل الله تعالى فرجه الشريف ) متزوّج فعلاً؟