المـــؤمل

الرئيسية أحاديث حول المؤمل حركة الظهور المقدس ما ورد في أنه يبايع عند الكعبة بين الركن والمقام


ما ورد في أنه يبايع عند الكعبة بين الركن والمقام

831 - " يقول القائم عليه السلام لأصحابه : يا قوم إن أهل مكة لا يريدونني ولكني مرسل إليهم لاحتج عليهم بما ينبغي لمثلي أن يحتج عليهم . فيدعو رجلا من أصحابه فيقول له : امض إلى أهل مكة فقل : يا أهل مكة أنا رسول فلان إليكم وهو يقول لكم : إنا أهل بيت الرحمة ، ومعدن الرسالة والخلافة ، ونحن ذرية محمد وسلالة النبيين ، وإنا قد ظلمنا واضطهدنا ، وقهرنا وابتز منا حقنا منذ قبض نبينا إلى يومنا هذا فنحن نستنصركم فانصرونا . فإذا تكلم هذا الفتى بهذا الكلام أتوا إليه فذبحوه بين الركن والمقام ، وهي النفس الزكية فإذا بلغ ذلك الإمام قال لأصحابه : ألا أخبرتكم أن أهل مكة لا يريدوننا ، فلا يدعونه حتى يخرج فيهبط من عقبة طوى في ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا عدة أهل بدر حتى يأتي المسجد الحرام ، فيصلي فيه عند مقام إبراهيم أربع ركعات ، ويسند ظهره إلى الحجر الأسود ، ثم يحمد الله ويثني عليه ويذكر النبي صلى الله عليه وآله ويصلي عليه ويتكلم بكلام لم يتكلم به أحد من الناس . فيكون أول من يضرب على يده ويبايعه جبرئيل وميكائيل ، ويقوم معهما رسول الله وأمير المؤمنين فيدفعان إليه كتابا جديدا هو على العرب شديد بخاتم رطب ، فيقولون له : اعمل بما فيه ، ويبايعه الثلاثمائة وقليل من أهل مكة . ثم يخرج من مكة حتى يكون في مثل الحلقة قلت : وما الحلقة ؟ قال : عشرة آلاف رجل ، جبرئيل عنه يمينه ، وميكائيل عن شماله ، ثم يهز الراية الجلية وينشرها وهي راية رسول الله صلى الله عليه وآله السحابة ، السحاب ) ودرع رسول الله صلى الله عليه وآله السابغة ، ويتقلد بسيف رسول الله صلى الله عليه وآله ذي الفقار "
831 - المصادر :
* : السيد علي بن عبد الحميد : على ما في البحار .
* : البحار : ج 52 ص 397 ب 26 ح 81 - وبالاسناد ( وروى السيد علي بن عبد الحميد بإسناده ) يرفعه إلى أبي بصير ، عن أبي جعفر عليه السلام في حديث طويل إلى أن قال : -
* : إثبات الهداة : ج 3 ص 582 - 583 ب 23 ف 59 ح 773 - أوله ، عن البحار


1632 - ( الإمام الصادق عليه السلام ) " إن أول من يبايع القائم جبرئيل عليه السلام ينزل عليه في صورة طير أبيض فيبايعه ، ثم يضع رجلا على البيت الحرام ورجلا على البيت المقدس ، ثم ينادي بصوت رفيع يسمع الخلائق " أتى أمر الله فلا تستعجلوه . . . "
1632 - المصادر :
* : العياشي : ج 2 ص 254 ح 3 - عن أبان بن تغلب ، عن أبي عبد الله عليه السلام : -
* : كمال الدين : ج 2 ص 671 ب 58 ح 18 - حدثنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رضي الله عنه ، قال : حدثنا محمد بن الحسن الصفار ، عن يعقوب بن يزيد ، عن محمد بن أبي عمير ، عن أبان بن عثمان ، عن أبان بن تغلب : - كما في العياشي وفيه : " . . . بصوت طلق " .
* : دلائل الإمامة : ص 252 - وأخبرني أبو المفضل محمد بن عبد الله ، قال أخبرنا محمد بن همام ، قال أخبرنا جعفر بن محمد بن مالك ، قال حدثنا علي بن يونس الخزاز ، عن إسماعيل بن عمر بن أبان ، عن أبيه ، عن أبي عبد الله قال : - كما في العياشي ، بتقديم وتأخير وزيادة في آخره ، وفيه " . . إذا أراد الله قيام القائم بعث . . قال فيحضر القائم فيصلي عند مقام إبراهيم ركعتين ثم ينصرف وحواليه أصحابه وهم ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا إن فيهم لمن يسري من فراشه ليلا فيخرج ومعه الحجر فيلقيه فتشعب الأرض " .
* : إثبات الهداة : ج 3 ص 3 ص 492 ب 32 ف 5 ح 240 - أوله عن كمال الدين .
وفي : ص 551 ب 32 ف 28 ح 569 - عن العياشي .
* : البرهان : ج 2 ص 359 ح 2 - كما في دلائل الإمامة عن مسند فاطمة .
وفي : ص 360 ح 3 - كما في كمال الدين بتفاوت يسير ، عن ابن بابويه ، وفي سنده " أبي عثمان " .
وفيها : ح 7 - عن العياشي .
* : حلية الأبرار : ج 2 ص 615 ب 32 - كما في دلائل الإمامة ، عن مسند فاطمة .
وفي : ص 616 ب 32 - كما في كمال الدين ، عن ابن بابويه وعن العياشي ، وفيه " بصوت طلق ذلق " .
* : المحجة : ص 114 - كما في كمال الدين ، عن ابن بابويه ، وعن العياشي ، وفيه " بصوت ذلق " .
وفي : ص 115 - كما في دلائل الإمامة بتفاوت يسير ، عن محمد بن جرير الطبري .
* : البحار : ج 52 ص 285 ب 26 ح 18 - عن كمال الدين ، والعياشي ، . وفيه " طلق ذلق " .
* : نور الثقلين : ج 3 ص 38 ح 3 - عن كمال الدين ، والعياشي ، وفيه " بصوت ذلق "


 معجم أحاديث الإمام المهدي

الرئيسية أحاديث حول المؤمل حركة الظهور المقدس ما ورد في أنه يبايع عند الكعبة بين الركن والمقام